البناء بالمكعبات بناء للعقول

اذا كنت قد شاهدت سابقآ طفل يلعب بالمكعبات فستلاحظ انه يضع المكعبات فوق بعضها ، ينقلها من مكان لاخر ، يضعها في مجموعات ، يبني ويهدم بها … الخ

بالنسبة لاولياء امور الاطفال فان لعب طفلهم بالمكعبات لا يبدو وكأنه نوع من انواع الانشطة التعليمية .

ولكن في الواقع .. فان المكعبات تعتبر من ادوات التعلم المبكرة وجانب مهم في تعليم الطفل العديد من المفاهيم والمهارات الحركية والعقلية ، وبما انها تأتي بأشكال والوان وملامس مختلفة فانها ايضآ تساعد الاطفال علي التعلم باستخدام حواسهم .

فمن خلال المكعبات بامكان طفلك ان ينمي ويطور :

1- الناحية الادراكية … عندما يرى الاطفال العالم من حولهم فانهم يشكلون صور ذهنية لما يرونه ، واستخدام المكعبات للبناء يعطيهم الفرصة لاعادة هذه الصور وبشكل ملموس ، وهذه القدرة علي انشاء الصور من تجاربهم تعتبر اساس التفكير المجرد … اضافة الي ذلك تساعد المكعبات الاطفال علي تعلم العديد من المفاهيم مثل الاحجام ، الالوان ، الاوزان ، الاشكال الهندسية ، الارقام والعد ، الاطوال ، والانماط

2- الناحية الحركية … عندما يقوم الطفل بحمل المكعبات ، التقاطها ، وضعها بعناية فوق بعضها حتي لاتسقط   فانه بذلك ينمي العضلات الصغيرة في يده وفي نفس الوقت يقوم بزيادة التآزر البصري الحركي لديه

3- الناحية الاجتماعية … حيث ان اللعب بالمكعبات يشجع الاطفال علي تكوين الصداقات والعمل مع الاخرين ، المشاركة والتعاون ، اتباع القواعد ، تبادل الافكار مع الاخرين و حل المشكلات

فنشير بعض البحوث الي ان الاطفال يكتسبون الذكاء الاجتماعي عند عملهم في مشاريع البناء التعاونية ، فعلي سبيل المثال .. قدم الاطفال التوحديين الذين حضروا جلسات لعب جماعي باستخدام المكعبات تطورآ افضل في التاحية الاجتماعية نسبة الي الاطفال الذين لم يلتحقوا بمثل هذه الجلسات . وينطبق نفس الكلام بالنسبة للاطفال العاديين في قدرتهم علي تكوين الصداقات

وفي تجربة اخرى قام بها باحثون لاطفال ماقبل المدرسة تم استخدام نوعين من مواد اللعب ، فقدم لمجموعة من الاطفال العاب البازل وقدم للمجموعة الثانية المكعبات ، ثم تم اعطائهم الوقت الكافي للعب ومن ثم تم اجراء اختبار لقدراتهم علي حل المشكلات

النتائج .. قدم الاطفال الذين لعبوا بالمكعبات اداء افضل في حل المشكلات المختلفة ، كما اظهروا المزيد من الابداع في محاولاتهم لحل المشكلات .

4- الناحية اللغوية … من اكثر الطرق فعالية لتعزيز لعب الاطفال وتنمية مفرداتهم اللغوية هو اظهار الاهتمام الحقيقي بعملهم والتحدث معهم عنه ، ومفتاح التحدث مع الاطفال ليس كلمات مثل احسنت او جميل  الخ ولكن استخداام عبارات تصف ماقام به الطفل او اعطاء اسئلة مفتوحة لتشجيع الاطفال علي الحديث عن اعمالهم وايضا هذه التقنية مفيدة للاطفال الذين يعانون من صعوبة التعبير عن انفسهم او غير قادرين علي وصف عملهم ، وبالطبع ماتقوله للطفل يعتمد علي ما صنعه فمثلا من التعليقات الايجابية والبناءة التي بالامكان استخدامها … لقد صنعت برج طويل   او جميع المكعبات التي استخدمتها لها نفس الحجم   او لقد استخدمت اربع مكعبات لعمل مربع كبير … وهكذا فان استخدام اوصاف مثل هذه تؤكد علي اهمية عمل الطفل وتعزيزه وتوسيع مفرداته اللغوية في نفس الوقت .

المراحل النمائية للعب بالمكعبات 

ان معرفتنا لهذه المراحل تساعدنا اثناء ملاحظة لعب الطفل ولتقييم خبراته في البناء بالمكعبات ولتحديد اذا كان يحتاج الي مزيد من الوقت في مرحلة معينة اويحتاج الي مساعدة للانتقال للمرحلة التالية 

وبالتالي تساعدنا علي وضع خطة لخبرات التعلم التي نريد تحقيقها مع الطفل 

المرحلة الاولى ( الاطفال اقل من عامان )

في هذه المرحلة نجد الاطفال يقومون بمحاولة حمل المكعبات او تكديسها داخل شاحنة ومن ثم نقلها ، وهنا تقدم المكعبات للاطفال في هذا العمر تجربة حسية متكاملة حيث نجده يختبر ملمس المكعبات ، حجمها ، وزنها ، الاصوات التي تصدر منعا عند وقوعها علي الارض . وهو بذلك يتعلم مالذي يستطيع ان يفعله او لا يفعله بالمكعبات

المرحلة الثانية   ( الاطفال بعمر 2-3 سنوات )

في هذه المرحلة يواصل الاطفال استكشاف المكعبات وكيفية استخدامها فنجدهم يصنعون ابراج وذلك برص المكعبات فوق بعضها اما بشكل عمودي او افقي علي الارض ، ايضا في هذه المرحلة يستخدم الاطفال مهاراتهم الادراكية وخيالهم فنجده يرص المكعبات علي الارض ليشكل طرق وشوارع ويستخدم السيارات الصغيرة للسير بها فوقها .. وهذا معناه ان الطفل الان في مرحلة التجريب وحل المشكلات .

المرحلة الثالثة    ( الاطفال من 4- 5 سنوات )

في هذه المرحلة يستخدم الاطفال خبرتهم لصنع بعض النماذج مثل  1- الجسور ( وذلك بوضع مكعبين بينهم مسافة ثم وضع مكعب ثالث فوقهم بشكل افقي ) وهنا يبدأ الاطفال في التدريب علي تحقيق التوازن  واستكشاف العلاقات المكانية وتحسين التآزر البصري الحركي لديهم  2- الاسوار ( حيث يقوم بوضع المكعبات لاحاطة مساحة معينة ليكون سور مغلق ) وهذا يدل علي فهمه لمفهوم داخل وخارج .. وهنا يستخدم هذا السور في اللعب الايهامي مثل بناء مزرعة او حديقة حيوانات .

المرحلة الثالثة   ( 5 سنوات ومافوق )

في هذه المرحلة يستخدم الاطفال المكعبات بكثير من المهارة والبراعة لبناء نماذج معقدة وذات تفاصيل دقيقة مما يتوجب بمدهم بمجموعة كبيرة من المكعبات المختلفة الاشكال والاحجام ، وسنجد الاطفال يتناقشون سويا اثناء اللعب التعاوني في كيفية بناء نموذج معين وكيفية تنفيذه.

واخيرآ … اجلس علي الارض بجانب طفلك اثناء لعبه بالمكعبات ووضح له كيفية البناء ، حفزه علي بناء اشكال مختلفة ، اضف السيارات واشارات المرور والدمي والحيوانات ذات الاحجام الصغيرة اثناء اللعب بالمكعبات وتحدث معه باستمرار مع اضافة مفردات لغوية جديدة اليه في كل مرة تلعبون بها سويا

تعليم ممتع باذن الله

أ. منال

About these ads

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 2,044 other followers

%d bloggers like this: